آبل تخطط لزيادة سعة البطارية في آي-فون 14


غدا سيكون موعد مؤتمر آبل حيث تعتزم الشركة كشف النقاب عن أحدث جيل من أجهزة الآي-فون الخاصة بها وهي سلسلة آي-فون 14، ومن بين الميزات التي لاحظناها من التسريبات والشائعات، هناك تصميم شاشة جديد ومعالج أكثر قوة في طرز برو والظهور الأول لجهاز آي-فون 14 ماكس بديل آي-فون ميني الذي يأتي بحجم 6.7 بوصة، كل هذا رائع ومع ذلك، الشيء الذي لم يتم التحدث عنه حتى الآن هو حجم بطارية آي-فون 14، حيث يرغب الكثير في معرفة سعة البطارية في الآي-فون الجديد. وهل ستكون كافية للميزات الجديدة والاستمرار لمدة أطول أم ستكون مخيبة للآمال.


بطارية آي-فون 14

وفقا لتسريبات، من المتوقع أن تقوم آبل بزيادة سعة البطارية في آي-فون 14 العادي وآي-فون 14 برو فقط، حيث يشير المصدر إلى أن آي-فون 14 سوف يمتلك بطارية بسعة 3279 ميلي أمبير مقارنة بـ 3227 ميلي أمبير الموجودة في آي-فون 13.

أما آي-فون 14 برو، سوف يشهد زيادة في سعة البطارية بمقدار 100 ميلي أمبير لتصبح سعة البطارية 3200 بدلا من 3095 ميلي أمبير الموجودة في نفس الطراز الخاص بالعام الماضي.

ليس هذا هو التسريب الأول الذي يشير إلى زيادات محتملة في سعة بطارية تشكيلة آي-فون 14 حيث تجد الإشارة إلى أن مارك جورمان من بلومبيرج قال أن طرز آي-فون 14 برو سوف تكون أكبر قليلا بشكل عام مع حواف أقل نتيجة امتلاكها بطاريات أكبر.

بالطبع سوف تفرح كثيرا لأن سعة بطارية أكبر يعني وقت تشغيل أطول قبل الحاجة إلى شحن الهاتف. ولكن مع آبل الوضع مختلف تماما، قد تكون هناك حاجة إلى سعة بطارية أكبر لتشغيل الميزات الجديدة مثل الشاشة التي تعمل دائمًا والحفاظ على الشحن ولكن ليس لعمر أكبر.


شاحن جديد

يمتلك آي-فون 13 برو ماكس بطارية تبلغ سعتها 4352 مللي أمبير في الساعة وهي البطارية الأكبر بين جميع طرازات الآي-فون حتى الآن. ولشحن بطارية آي-فون 13، تحتاج إلى شاحن بقوة 20 واط. ومع ذلك، يُعتقد أن آبل قد تعلن عن شاحن جديد يعمل بقوة 30 واط من أجل سلسلة آي-فون 14، وشحن أعلى يعني حرارة أكثر وكفاءة أقل وتدهور أسرع للبطارية، لهذا يمكن أن تكشف آبل عن تقنية التبريد عبر غرفة البخار لتبديد الحرارة في الآي-فون، علاوة على ذلك، لم تعد آبل تضع الشاحن مع أجهزتها الجديدة وأصبح مستقلاً عنها، هذا يعني أنك ستكون بحاجة إلى شراء شاحن جديد.

على أي حال، حتى لو كانت الأرقام الخاصة بسعة البطارية لا تبدو ضخمة في حد ذاتها، فإن الآي-فون بشكل عام يقوم بعمل أفضل في زيادة كفاءة الطاقة مقارنة بهواتف الأندرويد التي تضم بطاريات ضخمة، ولهذا أي زيادة ولو كانت صغيرة في سعة البطارية إلى جانب معالج آبل الجديد A16، يعني تحسن ملموس في عمر البطارية وتقليل الاستهلاك ووقت تشغيل أطول للآي-فون، لأن مع آبل الأرقام ليست كل شيء (إلا في الأرباح).

هل تتوقع أن تقوم آبل بزيادة سعة بطارية آي-فون 14، أخبرنا في التعليقات

المصدر:

phonearena

مقالات ذات صلة



المصدر