آبل مهتمة بشراء النادي الإنجليزي مانشستر يونايتد


بعد أن احتلت مكانة قوية في قطاع الهواتف الذكية، حان الوقت للهيمنة على الرياضة، حيث يدعي تقرير جديد أن شركة آبل تدرس فكرة شراء نادي مانشيستر يونايتد الذي يعد أحد أشهر الفرق الرياضية في المملكة المتحدة وأنجحها وهو المكان الذي بدأ فيه ديفيد بيكهام مسيرته الكروية ويضم أشهر لاعبي الكرة في العالم ومنهم كريستيانو رونالدو، ولكن هل فعلا آبل تخطط بجدية لشراء النادي الإنجليزي.


آبل ومانشستر يونايتد

بحسب صحيفة ديلي ستار البريطانية، فإن المالكين الحاليين (عائلة جليزر يمتلكون النادي منذ 2005)، كانوا يرغبون في البداية عرض النادي الإنجليزي للبيع مقابل 10 مليارات دولار، لكنهم قرروا البيع لمن يدفع أعلى سعر ويأتي هذا القرار في الوقت الذي أعلن فيه مانشستر يونايتد عن رحيل النجم كريستيانو رونالدو عن النادي.

ووفقا للصحيفة، يقال إن رئيس آبل التنفيذي تيم كوك حريص على استكشاف الفرص غير المحددة التي قد يجلبها امتلاك مان يونايتد لشركة آبل ويقال إنه يجري محادثات مع بعض المصارف من أجل الإشراف على الصفقة حيث تعتزم الشركة دفع حوالي 7 مليارات دولار لشراء النادي الإنجليزي.


هل تشتري آبل نادي مانشستر يونايتد؟

آبل ليست علامة تجارية ترفيهية أو رياضية بل شركة عالمية تشتهر بتصنيع أجهزة الحاسوب والهواتف الذكية لذا قد يجد البعض صعوبة في تصديق الخبر الذي يتحدث عن محاولتها دفع مليارات من أجل شراء النادي الإنجليزي الشهير مانشستر يونايتد، لكن دعونا نستعرض كيف يمكن لاستحواذ آبل على المان يونايتد أن يكون أمرا منطقيا.

لطالما حققت آبل إيراداتها من بيع أجهزة مثل الآي-فون والآي-باد والماك والإيربودز والساعات الذكية، ولكن كما أظهر الوباء، فإن العالم يتغير وعلى ما يبدو فإن آبل هي الأخرى قد تغيرت، لا تصدق!، هل تتذكر كيف قللت آبل من اعتمادها على الأجهزة التي تقوم بتصنيعها لجني الأموال وركزت اهتمامها على الاستثمار في قطاع الخدمات مثل آبل ميوزيك وتي في بلس وغيرها من لخدمات لتحقق أرباح بلغت 78 مليار دولار والتي تعتبر 20% من إجمالي إيرادات آبل هذا العام 2022.

أيضا وفقا لشركة أبحاث السوق Barb ، تمتلك آبل وصولا كبير للمستخدمين في بفضل خدمتها آبل تي في والتي كانت متاحة في 1.57 مليون منزل في المملكة المتحدة. المتوفرة في معظم أجهزة التلفاز الذكي ووحدات تحكم الألعاب ووحدات التحكم في الوسائط.

كما وقعت صفقة لمدة 10 سنوات لبث مباريات دوري النخبة الأمريكي لكرة القدم (MLS) اعتبارًا من فبراير 2023 وتقوم بالفعل ببث مباريات دوري البيسبول (MLB) وهناك أحاديث عن صفقة لعرض مباريات الدوري الوطني لكرة لقدم (NFL) على تي في بلس وكل هذا كلف الشركة 2.5 مليار دولار. لذا لن نفاجأ إذا قررت آبل الدخول بشكل أكبر لعالم الرياضة عبر الاستحواذ على المان يونايتد.

أيضا الاستحواذ على المان يونايتد سيمنح آبل حضورًا عالميًا قويا في أكثر الرياضات شعبية في العالم كما يمكن للشركة عرض مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز على أساس عالمي. هذا سوف يساعد في بيع عدد ضخم من اشتراكات آبل تي في والأجهزة التي ستقوم بتشغيل تلك الخدمة.

أخيرا، أعتقد أن محاولة آبل شراء مان يونايتد ما هي إلا إشاعة مثيرة للاهتمام تم نشرها على نطاق واسع من أجل إلقاء مزيد من الأضواء والتركيز على محاولة بيع النادي الإنجليزي وزيادة سعره عند البيع من قبل من يرغب في شرائه وآبل قادرة على شراء النادي بسهولة ولكنها غير مهتمة ولو حاليا للدخول لقطاع الرياضة بشكل مباشر حيث يعني امتلاك نادى بشعبية عارمة مثل مانشستر يونايتد أن أي خطأ ولو بسيط سيؤدي لهجوم وانتقاد واسع للعلامة التجارية الشهيرة وربما يؤثر الأمر على مبيعاتها على مستوى العالم.

هل تعتقد حقا أن آبل ترغب في شراء مانشستر يونايتد، أخبرنا في التعليقات عن رأيك وعن فريقك المفضل في الدوري الإنجليزي

المصدر:

standard

مقالات ذات صلة



المصدر