أوبو قد تطلق أول معالج لها العام القادم!


لقد سمعنا العديد من الشائعات التي تشير إلى أن شركة أوبو تقوم بتطوير معالج خاص بها. ومؤخراً، بحسب تسريب Ice Universe على موقع العصفور الأزرق، فإن الشركة الصينية تهدف إلى إطلاق هذا المعالج واستخدامه في هواتفها الذكية ابتداءً من العام المقبل.

أوبو قد تستخدم معالج من تطويرها على هواتفها الذكية اعتبارًا من عام 2024

أوبو قد تطلق أول معالج لها العام القادم!

ذكر المُسرب في تغريدته أن الشركة تبذل جهود كبيرة في العمل على أول معالج لها، وهناك آلاف المهندسين القائمين على المشروع في الوقت الحالي. وأن قطاع الصناعة الصيني متفاءل جداً بهذا المشروع.

بالرغم من ذلك، لم يذكر المصدر أي تفاصيل أو معلومات دقيقة حول هذا المعالج مما يعني أننا لسنا متأكدين بعد مما إذا كان هذا المعالج يندرج تحت فئة المعالجات الرائدة أم أنه سيكون مُجرد شريحة متوسطة المدى سيتم استخدامها مع هواتف الفئة المتوسطة.

ولكن بالنظر إلى النجاح المبهر التي حققته كل من جوجل وابل في تطوير شرائح المعالجة الخاصة بهما، فمن الممكن أن تكون طموحات أوبو أعلى من توقعاتنا، وأن تتمكن من حذو طريق منافسيها وتطوير شريحة معالجة من الفئة الرائدة لهواتف الفلاج شيب.

أوبو ليست مجرد اسم عادي في عالم الصناعة الصينية، ولقد استطاعت الشركة أن تحفر اسمها بالذهب في قطاع صناعة الهواتف الذكية على مدار السنوات القليلة الماضية، ليس فقط في موطنها الرئيسي، وإنما أيضاً على مستوى العالم، فضلاً عن العلامات التجارية الشهيرة التي تندرج تحت رايتها مثل OnePlus و Realme.

وعند النظر إلى هاتف Oppo Find X5 Pro فيمكننا أن نرى بوضوح مدى نجاح الشركة وقدرتها على تطوير هواتف فريدة من نوعها من نوعها ليس فقط من حيث الشكل والمظهر وإنما أيضاً من حيث المواصفات والقدرات. يتمتع هذا الهاتف بقدرات تصوير فوتوغرافي مذهلة وعدسات احترافية بفضل التعاون المُثمر مع الشركة السويدية الرائدة للتقنيات البصرية، Hasellblad. ومن المتوقع أن يتكرر نفس الشيء مع هاتف Find X6 Pro المرتقب.

أما عند النظر إلى هاتف Find N2 القابل للطي فقد يكون هذا هو أفضل هاتف قابل للطي على الإطلاق من حيث الشكل والمظهر وقابلية الاستخدام والمرونة. ولكن من حيث المواصفات والتقنيات فلا تزال هواتف سامسونج تتربع على العرش. ولكن من حيث التصميم والشكل فمن المتوقع أن تبدأ شركات الهواتف الذكية في استخدام نفس التصميم الذي رأيناه على هاتف Find N2.

باختصار شديد، الجميع متحمسون، وسنكون سعداء برؤية عملاق التكنولوجيا الصيني قادرة على تطوير أول معالج ذاتياً على الإطلاق ونتمنى أن يكون هذا المعالج قادر على خلق مزيداً من المنافسة في سوق الشرائح المتطورة لدى الشركات الأخرى.





المصدر