ابل قد تستخدم شاشة الحبر الإلكتروني في الايفون القابل للطي


تشير أحدث التقارير الصحفية إلى أن ابل قد تعتمد مستقبلاً على شاشة الحبر الإلكتروني E Link كشاشة ثانية في هواتف الايفون القابلة للطي التي تنوي ابل تطويرها.

ابل قد تستخدم شاشة الحبر الإلكتروني في الايفون القابل للطي

بحسب التقارير، فإن ابل تختبر نوعاً ملوناً من شاشات الحبر الإلكتروني ذات درجة سطوع عالية وتعرض نصوصاً حادة وألواناً أغنى من التقنية التقليدية

ما هي تقنية الحبر الإلكتروني في الشاشات؟

تقنية الحبر الإلكتروني في الشاشات تستخدم بشكل واسع في أجهزة أمازون كيندل وغيرها من أجهزة قراءة الكتب الإلكترونية، هذه التقنية تم تطويرها بشكل مبدئي خصيصاً لقراءة الكتب مع أقل استهلاك للطاقة.

الجيل الأول من هذه التقنية كان يدعم اللونين الأبيض والأسود والآن باتت تدعم الألوان.

أبرز عيوب شاشات الحبر الإلكتروني هو معدل التحديث البطيء ولكن هذا مقبول عند قراءة الكتب الإلكترونية حيث يحتاج المستخدم إلى تغيير الصفحة كل 30 ثانية تقريباً.

هذه التقنية ليست مناسبة للاستخدام مع المحتوى الحيوي المتغير ولذا فهي لا تصلح للاستخدام كشاشة رئيسية في أجهزة الهواتف والحاسوب.

كيف يمكن استخدام شاشة الحبر الإلكتروني في الايفون؟

المحلل الشهير Ming-Chi Kuo قال إن ابل مهتمة بتطوير أجهزة قابلة للطي ومن المتوقع إطلاق هواتف ايفون قابلة للطي في وقت ما مستقبلاً، وبالتبعية سيكون هناك شاشة ثانوية تُظهر المحتوى عندما يكون الجهاز مطويا لعرض الوقت والإشعارات مثلاً.

في الشاشة الرئيسية سوف يتم استخدام شاشات من نوع OLED أما الشاشة الفرعية الثانوية فقد تعتمد على تقنية الحبر الإلكتروني التي ستعرض بعض المحتوى والمعلومات دون أن تؤثر على البطارية.



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون