الإصدار التجريبي الأخير من واجهة One UI 4.0 يعمل على إصلاح هذه المشاكل!


طرحت شركة سامسونج إصدار تجريبي جديد من واجهة One UI 4.0 المستند على نظام أندرويد 12 من أجل هواتف سلسلة Galaxy S21، وهو الإصدار التجريبي الرابع ضمن القائمة.

الإصدار التجريبي الأخير من واجهة One UI 4.0 يعمل على إصلاح هذه المشاكل!

التحديث الأخير من واجهة المستخدم يعمل على إصلاح كافة المشاكل والأخطاء التي واجهت المستخدمين الذين شاركوا في برنامج التحديث التجريبي، بدءاً من مشكلة تعتيم الشاشة عند إلغاء قفل الهاتف وحتى مشكلة تدني وهبوط أداء الهاتف أثناء ضبط الشاشة على دقة WQHD.

وبناءً على المعطيات التي تم سردها في قائمة سجل التغيير الرسمي، قامت شركة سامسونج بإزالة النافذة المنبثقة الغير مرغوب فيها والتي تظهر غالباً عند تشغيل إحدى التطبيقات. أيضاً تم التعامل مع مشكلة الشاشة الرئيسية بالواجهة ومعاودة تشغيل الهاتف بشكل عشوائي، حيث كانت تتسبب عملية إنهاء التطبيقات الحالية إلى إعادة تشغيل الهاتف عشوائياً.

في نفس الوقت عمل الإصدار التجريبي الرابع من الواجهة على التخلص من تأثير التمدد أثناء التمرير الزائد، والذي كان يحدث عند الوصول إلى نهاية القائمة. على الرغم من أن ميزة التأثير السابقة قد أُضيفت مؤخراً في الإصدار التجريبي الثالث فقط، ولكن يبدو أن استجابة المشاركين في البرنامج لم تكن إيجابية حول هذه الميزة.

الإصدار التجريبي الأخير من واجهة One UI 4.0 يعمل على إصلاح هذه المشاكل!

اشتملت عملية الإصلاحات على التخلص من مشكلة سقوط الإطار عندما يتم إطلاق جرس المنبه، وكذلك مشكلة التعرف على بصمات الأصابع بعد إعادة تشغيل الهاتف، كما وتم التعامل مع مشكلة الإيقاف العشوائي لاتصال الواي فاي في بعض المواقف، وحل مشكلة إعادة تشغيل الهاتف أثناء المكالمات الهاتفية، وسجلات المكالمات المزدوجة، والإغلاق القسري بشكل تلقائي للوحة المفاتيح.

للتذكير، كانت قد بدأت شركة سامسونج إطلاق الإصدار التجريبي من واجهة One UI 4.0 في شهر سبتمبر الماضي، وأطلقت التحديث الثالث من الإصدار التجريبي AOSP القائم على مشروع أندرويد مفتوح المصدر خلال شهر أكتوبر، وقد أغلقت الشركة برنامج الاشتراك في الإصدار التجريبي على المستخدمين الجدد.

جميع المعطيات تشير إلى أن الشركة أصبحت على أهبة الاستعداد لإطلاق الإصدار النهائي والمستقر من واجهة مستخدم One UI 4.0 خلال وقت قريب. التحديث الأخير الذي تحدثنا عنه اليوم ما هو إلا مجرد عملية إصلاح شاملة لجميع الأخطاء التي واجهة المستخدمين مع الإصدارات التجريبية السابقة.



المصدر

عبيدة بن محمد
مبرمج ومصمم مواقع وتطبيقات ومهتم بالتقنية بكل فروعها محب للذكاء الاصطناعي والتقنيات الحديثة الاخرى حاصل على شهادة في البرمجة من Microsoft و Udacity