الإصدار الجديد من متصفح سامسونج الافتراضي بات يدعم هذه الميزات!


بعد عدة أسابيع من الاختبارات التجريبي أطلقت سامسونج إصدار التاسع عشر من متصفح سامسونج إنترنت الخاص بالشركة لجميع المستخدمين.

الإصدار الجديد من متصفح سامسونج الافتراضي بات يدعم هذه الميزات!

الإصدار الجديد من المتصفح جاء بعدد كبير من الميزات الجديدة ولكن أغلبها تحاول التركيز فقط على الخصوصية والأمان وحماية المستخدم أثناء تواجده على الشبكة العنكبوتية.

بادئ ذي بدء، تتيح خاصية معلومات الخصوصية الجديدة القدرة على فحص ملفات تعريف الارتباط التي تستخدمها مواقع الويب لتتبعك والقدرة على حذفها بشكل سريع. يمكنك الوصول إلى هذه المعلومات من خلال النقر على أيقونة “القفل” – “Lock” في شريط البحث لعنوان URL أعلى المتصفح والذي سيخبرك أيضاً ما إذا كانت طريقة اتصالك بهذا الموقع آمنة أم لا.

هذه الميزة متوفرة بالفعل في عدد كبير من متصفحات الويب الأخرى والتي من بينها متصفح جوجل كروم، ولكن جوجل كروم قادر على تحديد موعد آخر زيارة لك لهذا الموقع والتحقق من زمنها بشكل أفضل.

التحديث الأخير لمتصفح سامسونج يجلب أيضاً ميزة إمكانية عرض محفوظات البحث الأخيرة من خلال الشاشة الرئيسية للتطبيق حيث يمكنك النقر فوق عنصر البحث لاستكمال عملية البحث الخاصة بك بشكل طبيعي.

أما بالنسبة لوضع التصفح السري “Secret Mode” فقد أضاف إمكانية استخدام الأدوات الإضافية مثل أدوات منع الإعلانات أثناء تفعيله. ومع ذلك، سيتعين عليك تعيين الوظائف الإضافية يدوياً التي تريد استخدامها أثناء تفعيل وضع التصفح السري.

من المتوقع أن تجلب هذه التغييرات الهامة في المزيد من الخصوصية وتعزيز مستوى تجربة المستخدم مع متصفح سامسونج إنترنت. بالإضافة إلى ذلك، متصفح سامسونج الجديد سيحاول تحذيرك عند زيارة أي موقع ويب يحتوي على أي أدوات ضارة أو فيروسات لحماية جهازك وبياناتك الشخصية.

عندما يكتشف متصفح سامسونج أي موقع ضار تحاول الموصول له، فسيقوم المتصفح بفصل وقطع إمكانية الوصول له وبشكل تلقائي. ومع ذلك، إذا كنت متأكد من أن هذا الموقع آمن وأنت مُضطر على زيارته، فستجد أن المتصفح يسمح لك بتجاهل التحذير والمتابعة لدخول الموقع.

يجب أن تعلم أن هذه التحذيرات غالباً ما تكون دقيقة وصحيحة، لذا، من الأفضل عدم زيارتها إلا إذا كنت على قدر كبير من الثقة بخصوصها، ولكن على الأقل لا تحاول تنزيل أو تحميل أي ملفات عبرها.

أخيراً وليس آخراً، الإصدار الأخير من المتصفح بات يدعم ميزة منع التتبع الذكية Smart Anti-Tracking الخاصة بشركة سامسونج والتي بدورها تمنع جميع مواقع الويب التي تزورها القدرة على تتبع نشاطك أثناء تواجدك على الإنترنت.



المصدر