التحديث الأخير تسبب في تخريب كاميرا ريدمي نوت 10/10 برو ماكس!


طرحت شركة شاومي مؤخراً واجهة MIUI 13 لبعض هواتفها المؤهلة للحصول على تحديث الواجهة الجديد. وبعد ذلك مباشرةً، بدأ العديد من مالكي كل من ريدمي نوت 10 وريدمي نوت 10 برو ماكس بالإبلاغ عن مشاكل خطيرة في الكاميرا.

شاومي تعترف: التحديث الأخير تسبب في تخريب كاميرا ريدمي نوت 10/10 برو ماكس وتتعهد بالإصلاح!

قال بعض مستخدمي الهاتفين أن الكاميرا تتعطل عند محاولة تشغيلها أو حتى عند محاولة فتحها مع تطبيقات تابعة لجهات خارجية مثل انستقرام أو سناب شات.

بعد ذلك، أقر فريق الدعم الهندي التابع لشركة شاومي بالمشكلة، وتعهد بأنه سيقدم الدعم الكامل لإصلاح وصيانة الهواتف المتضررة من خلال أكثر من 2000 مركز صيانة معتمد في جميع أنحاء الهند دون تكبيد المستخدمين أي مصاريف إضافية.

بعد إعلام شاومي بالمشكلة، قدمت الشركة اعتذارًا رسمياً للمستخدمين وقالت إنها ستكون ملتزمة بتحسين تجربة المستخدم والتعاون الشامل من أجل التغلب على هذه المشاكل وتفادي حدوثها في المستقبل.

للأسف الشديد، من الواضح أن العلامة التجارية الصينية تتسبب في خيبة أمل كبيرة للمستخدمين المخلصين للشركة والمحبين للعلامة التجارية بسبب المشاكل التي يتعرضون لها مع هواتف الشركة والتي تتوالى كل عام والأخر.

خلال عام 2021، أبلغ عدد كبير من المستخدمين بمشكلة خطيرة في شاشات عرض هواتف سلسلة ريدمي نوت 10، ولكن الشركة الصينية استنكرت الأمر وقالت إنها مشكلة فردية لم يتم الإبلاغ عنها سوى من فئة قليلة جداً من المستخدمين لا يتجاوز نسبتهم 0.001% من مجموع مالكي هواتف ريدمي نوت 10.

وفي وقت سابق من عام 2022 الجاري، اشتكى بعض مستخدمو هاتف Poco X3 Pro من مشكلة في اللوحة الأم الخاصة بالهاتف، وبالفعل اعترفت شركة شاومي بالمشكلة وقامت بإصلاح الهواتف المتضررة على نفقة الشركة دون أن تُحمل المستخدمين أي تكاليف إصلاح إضافية، ووعدت بتمديد فترة الضمان لمدة ستة أشهر إضافية لجميع المتضررين.

الآن، وكما هو واضح من عنوان التقرير، تعرضت هواتف ريدمي نوت 10 وريدمي نوت 10 برو ماكس لمشكلة خطيرة أخرى حيث تسبب تحديث MIUI 13 في تخريب كاميرا الهاتفين وأصبح المستخدمون غير قادرين على استخدام الكاميرا بشكل طبيعي.

لحسن الحظ، أقرت الشركة بالمشكلة وتعهدت بإصلاحها من خلال مراكز الصيانة العديدة في الهند دون أن أية مصاريف إضافية. ومع ذلك، لا نعلم ما هو مصير بقية المناطق الأخرى.





المصدر