بعد الانتظار الطويل – سامسونج تُطلق أخيراً هاتف Galaxy A53 5G


تشتهر شركة سامسونج بصناعة الهواتف الذكية الرائدة، نعم، أقصد بهذا سلسلة Galaxy S، وهي أشهر سلسلة هواتف ذكية في العالم وهذا ليس مجرد رأي شخصي.

ولكن في نفس الوقت، تلعب الشركة الكورية دوراً بالغ الأهمية في سوق الهواتف الذكية متوسطة المدى والاقتصادية لأنها على يقين بأن هذه الهواتف هي التي تحقق أكبر عائد من الأرباح سنوياً نظراً لكثرة عدد فئات الجمهور التي تستهدفها هذه الهواتف.

تقدم شركة سامسونج سنوياً مجموعة أكثر من رائعة من هواتف Galaxy A والتي يتم إطلاقها في عدد كبير من البلدان تحت علامة Galaxy M التجارية ولكن بعمر بطارية أطول.

اليوم، خلال حدث Galaxy Awesome Unpacked الذي عقدته الشركة على الهواء مباشرةً عبر الإنترنت أعلنت الشركة ولأول مرة بشكل رسمي عن هاتفها المرتقب Galaxy A53 5G القادم لكي يحل محل هاتف العام الماضي Galaxy A52 5G.

تهتم شركة سامسونج بشكل وتصميم هواتف Galaxy A الفئة المتوسطة لأنها تصممها خصيصاً من أجل المستخدمين الذين يتمنون امتلاك إحدى هواتف Galaxy S ولكن لا يستطيعون بسبب أسعارها المرتفعة.

لذا، باختصار شديد، أنت تحصل مع عائلة Galaxy A على تصميمات أنيقة وعصرية وهياكل متينة وقوية قادرة على تحمل جميع أشكال الاستخدامات.

في الماضي، كانت تأتي هواتف Galaxy A بنفس الشكل الذي تأتي عليه هواتف Galaxy S دون أي اختلاف، ولكن الاختلاف الوحيد كان يظهر بالداخل في المواصفات والمكونات الداخلية.

تحاول سامسونج الحفاظ على هذا النهج مع هواتفها الحديثة، حتى وإن كان هناك اختلاف بسيط في المواد التي يتم الاعتماد عليها في تصميم هذه الفئة من الهواتف.

سامسونج تُطلق هاتف Galaxy A53 5G في الخارج

بعد الانتظار الطويل - سامسونج تُطلق أخيراً هاتف Galaxy A53 5G

هواتف Galaxy A لا تحتوي على أفضل المواصفات على الإطلاق، ولكن بالرغم من ذلك هي لا تزال تتمتع بمواصفات قادرة على التعامل مع جميع أنواع المهام والوظائف بسهولة شديدة وهذا الأمر يبدو واضحاً من خلال مواصفات هاتف Galaxy A53 5G.

يحتوي الهاتف على جزيرة كاميرا خلفية تتضمن 4 عدسات ووحدة إضاءة Flash LED وحول الهاتف يوجد إطار دائري بعض الشيء بينما يمتاز الجانب الأمامي بالتصميم الذي تلقبه شركة سامسونج باسم Infinity-O الذي يشتمل على كاميرا الصور الشخصية بداخل فتحة ثقب مركزية.

شاشة هاتف Galaxy A53 5G عبارة عن لوحة عرض Super AMOLED بدقة +FHD أبعادها 2400×1080 بكسل بمعدل تحديث 120Hz.

وعلى الرغم من عدم تصريح شركة سامسونج باسم شريحة المعالجة المستخدمة إلا أننا على يقين بانها شريحة سامسونج الخاصة Exynos 1280 SoC الجديدة التي تحتوي على ثماني نوى معالجة مركزية مبنية بدقة تصنيع 5 نانوميتر.

بغض النظر عن شريحة المعالجة، سيكون لديك ذاكرة وصول عشوائي بسعة 6 جيجابايت مع ذاكرة تخزين داخلية بسعة 128 جيجابايت وفتحة توسعة لقارئ بطاقات الذاكرة الخارجية التي تتسع لمساحة تخزين إضافية بسعة 1 تيرابايت كحد أقصى.

أما بالنسبة لهواة التصوير بالهواتف الذكية فسوف تحصل في الخلف على مستشعر رئيسي بدقة 64 ميجابكسل مدعوماً بنظام التثبيت البصري OIS للحفاظ على ثبات الصورة وتقليل التشويش بفتحة عدسة f/1.8. أيضاً ستحصل على عدسة فائقة الاتساع بدقة 12 ميجابكسل من أجل اللقطات الجماعية وصور المناظر الطبيعية.

بالإضافة إلى ذلك ستجد كامرتين إضافيتين لاستشعار العمق والماكرو بدقة 5 ميجابكسل بفتحة عدسة f/2.4، وفي الأمام كاميرا بدقة 32 ميجابكسل لصور السيلفي ومكالمات الفيديو المرئية.

تم تزويد الهاتف ببطارية بسعة 5000 مللي أمبير في الساعة تدعم الشحن السلكي السريع بقدرة 25 وات ولكن يتم بيع الهاتف بدون شاحن مُرفق في العلبة.

جدير بالذكر أن الهاتف يعمل بأحدث إصدار من واجهة One UI المستندة على نظام أندرويد 12 ويحتوي على ماسح ضوئي لبصمات الأصابع مدمج في الشاشة وقد تم تصنيف الهاتف بشهادة IP67 لمقاومة الماء والغبار.

تؤكد سامسونج تعهدها بتوفير 4 سنوات من الداعم البرمجي لنظام أندرويد وما يصل إلى 5 سنوات من التحديثات الأمنية وهذا يعني أن الهاتف مؤهل للحصول على أنظمة أندرويد المستقبلية حتى أندرويد 16.



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون