تقرير – النقص في هواتف ايفون 13 سوف يستمر عدة أشهر!


مشكلة الشحن وسلاسل الإمداد باتت مشكلة عالمية تؤثر على الكثير من القطاعات ومنها القطاع التكنولوجي. ابل – وإن كانت من أقل الشركات تأثراً – فإنها سوف تواجه نقصاً في إمدادات هواتف ايفون 13 حتى الربع الأول من العام القادم 2022.

تقرير - النقص في هواتف ايفون 13 سوف يستمر عدة أشهر!

صحيفة DigiTimes التايوانية ذكرت بأن النقص في هواتف ايفون 13 أمام الطلب المتزايد عليها موجود بالفعل حالياً وسوف يستمر ذلك عدة أشهر حتى شهر فبراير 2020 على أقل تقدير.

جزء من مشكلة ابل يتمثل في المعالجات رغم قيام شركة TSMC التايوانية بتخصيص عدد من خطوط الإنتاج لصالح ابل كونها أكبر عميل لها.

رغم ذلك هناك مشاكل أخرى في إمداد ابل بالعدد الكافي من المعالجات لهواتف الايفون ولبقية الأجهزة الأخرى.

هناك خطوات اتخذتها ابل لمحاولة علاج الأزمة مثل توجيه المعالجات والشرائح المتوفرة ناحية إنتاج هواتف الايفون، وإن كان ذلك سيأتي على حساب خطوط إنتاج أخرى كأجهزة الايباد.

جدير بالذكر أن هناك تقارير سابقة، تحدثت عن قيام ابل بخفض إنتاج الايفون السنوي ليصبح 80 مليون وحدة عوضاً عن 90 مليون.

أزمة الشرائح الإلكترونية والمعالجات بحسب تصريحات رسمية لتيم كوم، كلفت ابل خلال الربع المالي الأخير نحو 6 مليارات دولار كخسائر، ومن المتوقع أن تزيد الخسائر خلال الفترة القادمة.

أزمة سلاسل الإنتاج هي التي جعلت ابل تتراجع عن صدارة الشركات الأكثر قيمة سوقية في العالم لصالح مايكروسوفت التي تعتبر الشركة الأولى حالياً.

هناك أسباب كثيرة وراء النقص الحاد في المعالجات والرقائق منها على سبيل المثال زيادة الطلب على الأجهزة الإلكترونية منذ بداية وباء فيروس كورونا، وأزمة زيادة أسعار الوقود عالمياً، وكذلك ارتفاع تكاليف الشحن، وتأخر نقل الشحنات دولياً.



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون