تقرير – هذه خطة ابل لمعالجتها المستقبلية!


يعاني العالم الآن نقصاً في المعالجات والرقائق الإلكترونية إلا أن ابل لها خطة واضحة فيما يتعلق بالأزمة الحالية، وكذلك في يتعلق بتطوير المعالجات الخاصة بها مستقبلاً.

تقرير - هذه خطة ابل لمعالجتها المستقبلية!

بحسب صحيفة DigiTimes التايوانية،فإن ابل تعمل حالياً على تطوير معالجات بتقنية 3 نانومتر وسوف تبدأ شركة TSMC التايوانية عملية الإنتاج الواسعة خلال الربع الأخير من عام 2022.

حالياً كافة المعالجات عالية الأداء تعمل بتقنية معالجة 5 نانومتر، ولذا فإن تقنية 3 نانومتر هي الجيل الجديد القادم من المعالجات.

أولى المعالجات بتقنية 3 نانومتر من ابل

مع حلول عام 2023 ستبدأ ابل في تقديم المعالجات بتقنية 3 نانومتر والبداية ربما قد تكون مع معالج ابل M3 في حواسيب الماك ثم لاحقاً معالج ابلA17 في هواتف الايفون وأجهزة الايباد.

الانتقال إلى جيل جديد من المعالجات يعني بالضرورة قدرات معالجة أفضل من ذي قبل مع توفير أكبر للطاقة مما يكون له انعكاس إيجابي على الأداء نفسه وعمر البطارية.

تشير تقارير أخرى إلى أن معالج ابل M3 على سبيل المثال قد يأتي بقدرات معالجة استثنائية مع عدد أنوية قد يصل إلى 40 نواة.

ابل الآن باتت تصمم كافة المعالجات الخاصة بها بعد فض الشراكة مع شركة إنتل وكما جرت العادة تتولى الشركة التايوانية TSMC عملية التصنيع لصالح ابل.

هذا وتأمل ابل أن تعتمد على نفسها تماماً أيضاً في تصميم الرقائق والشرائح الإلكترونية الخاصة بها مثل مودمات الجيل الخامس 5G خلال السنوات القليلة القادمة والاستغناء عن الشركات الموردة مثل كوالكم وبرودكوم وغيرهم.



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون