تقنية الاتصال بالقمر الصناعي قادمة للآي-فون وساعة آبل


في العام الماضي، انتشرت الشائعات حول حصول آي-فون 13 على إمكانية الاتصال بالأقمار الصناعية، ولكن هذا لم يحدث، والآن يشاع أن آي-فون 14 القادم يمكن أن يدعم هذه الخاصية حيث يمكن في حالات الطوارئ إرسال رسائل نصية قصيرة عندما يكون الآي-فون خارج نطاق الخدمة الخلوية، والآن، وفقًا لتقرير جديد صادر عن الصحفي مارك جورمان، المحلل الشهير، يمكن أن تدعم ساعة آبل القادمة هذه التقنية الإضافية.


ذكر التقرير أن ساعة آبل من المحتمل بشكل كبير أن تحصل على هذه التقنية، وقد يكون هذا العام أو عام 2023.

وسواء كانت التقنية على الآي-فون أو ساعة آبل، ستكون بديلاً لجهاز Garmin inReach Explorer وجهاز SPOT، وهي أجهزة اتصال عبر الأقمار الصناعية المحمولة ذات الميزات المماثلة.

وكانت هناك مؤشرات مؤخرًا على أن شركة آبل وشركة اتصالات الأقمار الصناعية Globalstar، ربما تقتربان من إطلاق مثل هذه الميزة. وفي فبراير الماضي، قالت شركة Globalstar إنها توصلت إلى اتفاق لشراء 17 قمراً صناعياً جديداً للمساعدة في تشغيل “خدمات الأقمار الصناعية المستمرة” من أجل عميل “محتمل” دفع لها مئات الملايين من الدولارات. ويعتقد أن آبل هي هذا العميل المحتمل.

ونظرًا لأن الشائعات تشير إلى أن آبل قد تستهدف ثلاث ساعات جديدة هذا العام، الطراز العادي، وطراز SE جديد، وساعة جديدة تمامًا مخصصة للرياضات العنيفة، فسيكون من المنطقي أن يحصل طراز أو اثنين من ساعة آبل على هذه التقنية.

في العام الماضي، كان جورمان متشككًا بشأن إطلاق اتصالات الأقمار الصناعية مع آي-فون 13 بقوله إن التنقية ليست جاهزة بعد لدمجها في الهواتف الجديدة. والآن، حتى لو تم إطلاق هذه الميزة هذا العام، فمن المحتمل أن تقتصر على أماكن معينة. وقال جورمان في تقرير سابق:

“لن تعمل ميزات الطوارئ هذه إلا في المناطق التي لا توجد بها تغطية خلوية وفقط في أسواق محددة. وتتصور شركة آبل في نهاية المطاف أن تنشر مجموعتها الخاصة من الأقمار الصناعية لإرسال البيانات إلى الأجهزة، ولكن من المحتمل أن تكون هذه الخطة بعد سنوات.”

هل تعتقد أن هذه قد تكون الميزة الكبيرة ستأتي على ساعة آبل القادمة؟ أخبرنا في التعليقات.

المصدر:

9to5mac

مقالات ذات صلة



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون