ساعة آبل القادمة سوف تتمكن من قياس درجة حرارة الجسم


تأتي ساعة آبل الذكية بميزات صحية رائعة مثل مراقبة ضربات القلب ومستوى الأكسجين في الدم وهناك ميزات السلامة والطوارئ واكتشاف السقوط، ومع ذلك هنالك ميزة مهمة في وقتنا الحالي لم تصل بعد وهي قياس درجة حرارة الجسم ولكن يبدو أن الجيل الجديد من ساعة آبل الذكية سوف يدعم تلك الميزة الرائعة.


ساعة آبل من الجيل الثامن

ووفقا لمارك جورمان من بلومبيرج، فإن ساعة آبل الجديدة سوف تضم مستشعر مدمج يمكنه قياس درجة حرارة الجسم ومع أنه قد لا يوفر نتائج دقيقة.

إلا أن الساعة سوف تعمل على تنبيهك عند ارتفاع درجة حرارتك وإصابتك بالحُمى وتُطالبك بالذهاب للطبيب أو قياس الحرارة عبر جهاز مخصص.

وهذه ليست أول مرة يتحدث فيها جورمان عن هذه الميزة في ساعة آبل الذكية حيث ذكرها في عام 2021 وأشار إلى أنها سوف تأتي مع الجيل السابع من ساعة آبل الذكية ثم تراجع عن ما قاله بداية هذا العام 2022 وأوضح أن الميزة ربما تأتي بعد بضع سنوات.

بعد بضعة أشهر، قال جورمان إن الجيل الثامن من ساعة آبل الذكية سوف يضم مستشعر درجة حرارة الجسم بشرط اجتياز الاختبارات الداخلية الخاصة بشركة آبل وعلى ما يبدو فقد اجتاز المستشعر الجديد الاختبارات بكفاءة.

وتُخطط آبل إلى إضافة مستشعر قياس حرارة الجسم لساعتها الذكية من الجيل الثامن إلى جانب النسخة الجديدة المخصصة للرياضات الوعرة والتي يتم القيام بها في ظروف قاسية.


مستشعر درجة الحرارة

يشير تقرير سابق إلى أنه يمكن استخدام المستشعر الجديد لمعرفة التحولات في درجة حرارة الجسم ومساعدة الشخص على تحديد الوقت الذي تزداد احتمالية إصابته بالحُمى بجانب إمكانية تتبع الخصوبة والتنبؤ بأفضل وقت للحمل ولكن لا تزال طريقة تتبع الدورة أو الإباضة غير معلوم.

وبصرف النظر عن مستشعر درجة حرارة الجسم، يقول جورمان إن أي تغييرات أخرى على ساعة آبل الذكية سوف تكون طفيفة.

حيث يتوقع أن تأتي الساعة الجديدة من الجيل الثامن بنفس تصميم الإصدار السابق كما سوف تعمل بنفس معالج الإصدارين السابقين والتغيير هنا هو استخدام شاشة جديدة فقط. كما يمكن أن تحتوي الساعة الجديدة لآبل أيضًا على شاشة أكثر سطوعا وتصميم ذي حواف مسطحة.

أما المواصفات الأخرى فقد تشمل وضع طاقة منخفضة للتطبيقات والميزات ونسخة محسنة من ميزة الكشف عن الرجفان الأذيني بالإضافة إلى قدرات الاتصال بالقمر الصناعي ووجوه جديدة ودعم للمزيد من الرياضات.


أخيرا، من المحتمل ألا نشهد أي ترقية في ساعة آبل الذكية حتى عام 2023، لكن مع هذه المميزات المتوقعة، نعتقد أن الكثير من المستخدمين متحمسون جداً للإصدار الجديد.

ما رأيك في ميزة قياس درجة الحرارة في ساعة آبل الجديدة، أخبرنا في التعليقات

المصدر:

macrumors

مقالات ذات صلة



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون