سامسونج تكشف النقاب عن وحدة تخزين UFS 4.0 بسرعة نقل بيانات غير مسبوقة!


أعلنت شركة سامسونج مؤخراً عن الجيل الجديد من وحدات التخزين باسم UFS 4.0 والتي ستستهدف منصات الهواتف الذكية في المستقبل القريب. وعدت الشركة من خلال شريحة الذاكرة الجديدة بتقديم تحسينات كبيرة على صعيد مستوى الأداء وكفاءة الطاقة مقارنةً بشريحة الجيل الحالي الرائدة UFS 3.1.

سامسونج تكشف النقاب عن وحدة تخزين UFS 4.0 بسرعة نقل بيانات غير مسبوقة!

وكما هو متوقع، فلقد طبقت شريحة UFS 4.0 جميع المعايير القياسية المطلوبة من مواصفات JEDEC ومن المتوقع أن تدخل حيز الإنتاج الكمي ابتداءً من الربع الثالث لعام 2022.

على الرغم من أنه لا يوجد جدول زمني محدد لرؤية شريحة UFS 4.0 إلا أننا نتوقع أن يتم رؤيتها لأول مرة في سلسلة هواتف سامسونج الرئيسية التالية، جالكسي S23، والمتوقع إطلاقها في وقت مبكر من العام القادم.

مواصفات وحدة تخزين UFS 4.0

اعتمدت الشركة الكورية الجنوبية على ذاكرة V-NAND الجيل السابع واستخدمت معها وحدة تحكم نقل البيانات المملوكة لها والتي صرحت الشركة بأنها الأفضل حتى الآن.

ستوفر شريحة الذاكرة الجديدة سرعات نقل بيانات استثنائية تصل إلى 4200 ميجابايت في الثانية وستصل سرعات الكتابة إلى 2800 ميجابايت في الثانية.

تدعم وحدة تخزين UFS 4.0 نطاق ترددي يصل إلى 23.2 جيجابايت في الثانية لكل مسار واحد وهذه النسبة تمثل ضعف النسبة التي تدعمها وحدة تخزين UFS 3.1.

صرحت سامسونج أثناء الكشف عن وحدة التخزين الجديدة بالآتي: “هذا النطاق الترددي الكبير مثالي للهواتف الداعمة لتقنية شبكات الجيل الخامس 5G التي تتطلب معالجة كميات هائلة من البيانات“.

من المحتمل أن يتم استخدام شريحة الذاكرة الجديدة في عدد مختلف من قطاعات الصناعة وعلى رأسها الهواتف الذكية ومستلزمات السيارات المستقبلية وأجهزة الواقع المُعزز والواقع الافتراضي.

وفيما يتعلق بمستوى الكفاءة، فقد أعلنت الشركة بأن الذاكرة الجديدة قادرة على العمل بسرعة قراءة متسلسلة 0.6 ميجابايت على الثانية لكل مللي أمبير واحد وهذا يمثل تحسناً بنسبة 46% مقارنة بذاكرة UFS 3.1 وهو الأمر الذي سيلعب دوراً أساسياً في تحسين كفاءة الطاقة وعمر البطارية.

سوف تطرح الشركة الكورية شريحة التخزين الجديدة بسعات تخزين مختلفة قد تصل سعتها إلى 1 تيرابايت. في حين أنه من النادر رؤية العديد من الهواتف التي تأتي بهذه السعة التخزينية، إلا أنه من الممكن أن تساهم وحدة التخزين الجديدة في تغيير هذا النهج في المستقبل القريب.

كما ذكرنا سلفاً في مقدمة التقرير، فمن المقرر أن تبدأ سامسونج إنتاج وحدة التخزين الجديدة اعتبارًا من الربع الثالث من العام الجاري وهو الوقت الذي اعتدنا فيه على رؤية هواتف سامسونج القابلة للطي.

هذا يعني أنه من المحتمل أن يتم تدشين وحدة التخزين الجديدة في كل من جالكسي زد فولد 4 وجالكسي زد فليب 4 ولكن في نفس الوقت من الممكن أن تؤجل الشركة التقنية الجديدة حتى العام القادم حينما يحين موعد الكشف عن سلسلة جالكسي S23.





المصدر

عبيدة بن محمد
مبرمج ومصمم مواقع وتطبيقات ومهتم بالتقنية بكل فروعها محب للذكاء الاصطناعي والتقنيات الحديثة الاخرى حاصل على شهادة في البرمجة من Microsoft و Udacity