سامسونج تواجه صعوبات في قطاع تصنيع رقائق أشباه الموصلات!


الجميع على يقين بأن شركة سامسونج تواجه العديد من المشاكل في قطاع تصنيع رقائق أشباه الموصلات إذ اتضح خلال السنوات القليلة الماضية أنها لم تكن قادرة على مواكبة النجاحات التي حصدتها منافستها اللدودة TSMC.

سامسونج تواجه صعوبات في قطاع تصنيع رقائق أشباه الموصلات!

حتى جميع مستثمري شركة سامسونج قلقون من أن الشركة تفقد قبضتها من سوق رقائق أشباه الموصلات وتتراجع شيئاً فشيئاً أمام شركة TSMC ويتوقعون بأن يظل الحال كما هو عليه خلال السنوات القادمة.

سامسونج تتراجع في منافسة TSMC في قطاع تصنيع رقائق أشباه الموصلات

بناءً على تقرير موقع Financial Times، فلقد مستثمرو سامسونج وجميع المحللين والموظفين الشركة من أنها تفقد قبضتها وميزتها التكنولوجية في مجال تصنيع الشرائح.

وخلال الآونة الماضية خسرت الشركة الكورية إحدى أبرز عملائها الرئيسيين، كوالكم وانفديا، الذين قرروا التعاقد مع شركة TSMC بدلاً من سامسونج.

وأضاف التقرير أن سامسونج لك تكن قادرة على تسليم رقائق 4 نانوميتر و 5 نانوميتر في المواعيد المتفق عليها بسبب الضعف الشديد في معدلات العائد.

وكانت قد أشارت بعض التقارير الأخرى إلى أن معدلات العائد من معالج Snapdragon 8 Gen1 تبلغ 35% فقط، وهذا يعني أنه من كل 100 شريحة لن تستطيع سوى 35 شريحة فقط اجتياز اختبارات الجودة.

أما عندما يتعلق الأمر بمعالج Snapdragon 8+ Gen1 الذي تم تصنيعه على يد شركة TSMC، فلقد بلغت معدلات العائد 70% مما يعني أنها قادرة على تحقيق ضعف نسبة الإنتاج التي يُمكن لشركة سامسونج تحقيقها مع نفس المعالج.

وخلال الربع الأول من عام 2022 الجاري استطاعت شركة TSMC أن تستحوذ على سوق رقائق أشباه الموصلات بنسبة بلغت 54% تقريباً وهذه النسبة تمثل ثلاثة أضعاف النسبة التي استطاعت سامسونج تحقيقها في نفس الفترة الزمنية.

صرح بعض مستثمرو سامسونج أن المشاكل التي تواجه الشركة الكورية في مجال رقائق أشباه الموصلات هي ليست نتيجة ضعف قدرات الشركة أو تأخرها في النضال التكنولوجي وإنما هي نابعة من مشاكل داخلية في الشركة.

وأضاف محللين أخرون أن المشكلة الرئيسية تكمن في قيادة نائب رئيس الشركة والمدير الرئيسي لي جاي يونغ الذي أعطى الأولوية للتطوير السريع وتوفير التكاليف على حسب الجودة.



المصدر