سامسونج تُخفّض دقة الكاميرا الأمامية على هاتف جالكسي S23 ألترا!


من المتوقع أن يكون هاتف جالكسي S23 ألترا هو أول هاتف لشركة سامسونج يتم تجهيزه بمستشعر كاميرا بدقة 200 ميجابكسل، ولكن هذه ليست الترقية الوحيدة التي قد تكون من نصيب الهاتف.

سامسونج تُخفّض دقة الكاميرا الأمامية على هاتف جالكسي S23 ألترا!

سيحصل الهاتف على مجموعة مختلفة من الترقيات في بعض الجوانب الأخرى من بينها الشاشة والمعالج والرامات وتقنيات التخزين.

سامسونج تُضحي بدقة الكاميرا الأمامية بهاتف جالكسي S23 ألترا

ولكن بالرغم من ذلك، قد تكون الكاميرا الأمامية إحدى المكونات الأساسية التي يتم التضحية بها إذ تزعم بعض المصادر أن كاميرا السيلفي على الهاتف ستكون عبارة عن مستشعر بدقة 12 ميجابكسل فقط وهو ما قد يتسبب في سخط العديد من المستخدمين خاصة بعد احتواء هاتف جالكسي S22 ألترا على كاميرا أمامية بدقة 40 ميجابكسل.

في الحقيقة هي ليست المرة الأولى التي نسمع فيها بعض الشائعات حول انخفاض دقة الكاميرا الأمامية على الهاتف، إذ ذكرت العديد من المصادر أن جميع هواتف السلسلة ستأتي بمستشعر موحد – بدقة 12 ميجابكسل – من أجل صور السيلفي ومكالمات الفيديو.

وخلال الأسابيع الماضية تم رصد النموذج الصيني من هاتف جالكسي S23 ألترا على قاعدة بيانات TENNA والتي كشفت عن احتواءه على كاميرا أمامية بدقة 12 ميجابكسل. ولكن بقية المواصفات الأخرى كانت بها العديد من التناقضات.

ومع ذلك صدر تقرير مؤخراً من موقع Galaxy Club المختص في أخبار وتسريبات أجهزة جالكسي يؤكد على احتواء الهاتف على كاميرا أمامية بدقة 12 ميجابكسل.

هذه هي المرة الأولى منذ عدة سنوات التي تضحي فيها سامسونج بدقة الكاميرا الأمامية على الرائد الأرقى في السلسلة.فافد جاء جالكسي S22 ألترا بكاميرا أمامية دقتها 40 ميجابكسل، وجاء من قبله كل من جالكسي S21 ألترا وجالكسي S20 الترا بنفس مستشعر الكاميرا تحديداً.

استخدام سامسونج لمستشعر بدقة 12 ميجابكسل بالكاميرا الأمامية قد يؤثر على دقة الصور. ولكن سامسونج ستحاول تعويض المستخدمين عن طريق تحسين مجموعة الكاميرات الخلفية.

يُقال أن كل من جالكسي S23 وجالكسي S23 بلس قد يأتيان ولأول مرة بمستشعر ثانوي بدقة 10 ميجابكسل. كلا الطرازين كان يتم تجهيزهما دائماً بكاميرا أمامية بدقة 10 ميجابكسل منذ الإعلان عن هاتف جالكسي S10 في عام 2019.

ومع ذلك، فجميع الحقائق تشير إلى أن دقة الكاميرا قد لا تؤثر بشكل كبير سواء بالسلب أو بالإيجاب على الجودة والنتيجة النهائية للصور. لأن مستشعرات الكاميرا ليست سوى جزء بسيط من معادلة التصوير الفوتوغرافي، بينما تشكل خوارزميات الكاميرا ومعالجة البرامج الدور الأكبر في تحسين جودة الصور. ومع ذلك، لا يُمكننا إنكار أن الدقة الأقل تعني فقدان بعض التفاصيل عند محاولة تكبير أو اقتصاص الصورة.



المصدر