ستحتوي سلسلة Mate 50 على معالج Snapdragon 898 ولكن بدون الدعم لتقنية 5G


الجميع ينتظر الإعلان عن سلسلة هواتف Huawei Mate 50 المتوقع إطلاقها خلال الربع الأول من العام القادم والتي يُشاع أنها ستحتوي من الداخل على معالج كوالكم الرائد الذي يتم الإعلان عنه رسمياً حتى الآن Snapdragon 898.

ولكن ما هو الغريب في الأمر؟ الغريب في الأمر أن بعض الشائعات التي تشير إلى احتمالية عدم دعم الهواتف لتقنية اتصالات شبكات الجيل الخامس 5G.

الطريقة الوحيدة التي ساعدت شركة هواوي على تجنب الحظر الأمريكي كانت عن طريق شراء شرائح المعالجة من كوالكم ولكن الشرائح التي لا تدعم تقنية اتصال 5G. فكما تعلمون أن العملاق الصيني أصبح غير قادر على تصنيع رقائقHiSilicon  الخاصة به منذ أن بدأ الحظر الأمريكي وامتناع شركة TSMC عن التعامل مع شركة هواوي.

لذلك كان لابد وأن تبحث شركة هواوي عن طريقة تمكنها من تجنب الحظر الأمريكي. ولذلك ذكرت شركة هواوي في إحدى تصريحاتها أن أصعب مرحلة بالنسبة لها في الوقت الحالي هي كيفية الحصول على رقائق المعالجة، وهو ما كان سبباً رئيسياً في تأخير إطلاق سلسلة هواتف Huawei P50. فلقد تأخرت هواتف السلسلة قرابة شهرين.

جدير بالذكر أنه لم يتم إطلاق هواتف P50 خارج الصين حتى هذه اللحظة. ومن المفترض أن هواوي تستعد للإعلان عن سلسلة Mate 50 خلال الربع الأول من عام 2022 والتي ستحمل بداخلها إحدى أقوى شرائح المعالجة من كوالكم التي لم تحصل على إطلاقاً رسمياً حتى الآن وهي شريحة Snapdragon 898.

في الوقت الحالي تبيع شركة كوالكم شرائح المعالجة الخاص به – مثل Snapdragon 888 – بمودم اتصال 5G وهو السبب الذي يجعل جميع الشركات تقوم بترقية هذه الشريحة، لذا من المتوقع أن تدفع شركة هواوي الثمن مقابل هذه المشكلة.



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون