شركة أوبو تعتزم إطلاق هاتفين قابلين للطي في الأسواق العالمية العام المقبل!


أوبو هي واحدة من الشركات القليلة المنافسة لسامسونج عندما يتعلق الأمر بالهواتف القابلة للطي. ولكن مثلها مثل جميع الشركات الصينية الأخرى في هذا السوق، فإن أجهزة الشركة متاحة فقط في السوق الصينية.

أوبو تعتزم إطلاق هاتفين قابلين للطي في الأسواق العالمية العام المقبل!

ولكن من الواضح أن شركة أوبو تعتزم إطلاق هاتفين قابلين للطي العام المقبل في الأسواق العالمية حيث تم تسريب مواصفات كلال الجهازين للتو.

سابقاً طرحت الشركة هاتف Oppo Find N الذي كان بمثابة منافس قوي لهاتف جالكسي زد فولد، ولكنه كان أقصر من حيث الطول عند مقارنة ببقية الهواتف من نفس النوع.

تمتع هاتف Oppo Find N بمواصفات متطورة جعلته أحد أفضل الخيارات لمستخدمي الهواتف الصينية في ذلك الوقت. والآن، تتطلع الشركة لإطلاق جهازين قابلين للطي ومن الواضح أن هذه الأجهزة ستكون متاحة في الأسواق العالمية، أو على الأقل إحداهما سيكون كذلك.

تسريب مواصفات هاتف أوبو القابل للطي القادم

بناءً على تسريب Digital Chat Station على منصة Weibo الصينية فمن المحتمل أن يأتي الجيل التالي من هواتف أوبو القابل للطي باسم Oppo Find N 2 وسيحتوي على مجموعة من المواصفات الرائدة.

بالحديث عن المواصفات، سيتم تجهيز الهاتف بمعالج Snapdragon 8+ Gen1 SoC وهذا هو أقوى معالجات شركة كوالكم حتى هذه اللحظة.

سيحتوي الجهاز على شاشة عرض قياس 7.1 إنش وستكون عبارة عن لوحة عرض LTPO AMOLED بمعدل تحديث 120Hz وهذه هي مواصفات الشاشة الداخلية بالتأكيد. لسنا متأكدين بعد من مواصفات شاشة الغطاء الخارجية.

يُقال أن هاتف Oppo Find N 2 قد يشتمل على بطارية بسعة 4520 مللي أمبير في الساعة، وهذه الساعة تمثل زيادة بنسبة 0.004% مقارنة بسعة البطارية في هاتف Find N السابق.

هناك هاتف صدفي قابل للطي قيد التطوير

بغض النظر عن هاتف Oppo Find N 2، يُقال أن الشركة تعمل أيضاً على هاتف صدفي قابل للطي لمنافسة هواتف جالكسي زد فليب من شركة سامسونج.

سيحتوي هاتف أوبو الصدفي على شاشة قياس 6.8 إنش وشاشة ثانوية قياس 3.26 إنش وبطارية سعتها 4300 مللي أمبير في الساعة وهذه السعة تمثل زيادة بنسبة 16% مقارنة بسعة البطارية في هاتف جالكسي زد فليب 4.

بالإضافة إلى ذلك، سيتم تجهيز الهاتف بكاميرا رئيسية بدقة 50 ميجابكسل وكاميرا أمامية لصور السيلفي بدقة 32 ميجابكسل.

بالنظر إلى مصدر هذه المعلومات فمن الأفضل التعامل معها بحذر حتى نحصل على كلمة رسمية من شركة أوبو. كل ما نتمناه هو أن نرى هذه الهواتف في السوق العالمية وألا تكون منحصرة على السوق الصينية.



المصدر