قد يتم إطلاق هاتف جالكسي S22 FE بمعالج Exynos 2300 وخلال وقت قريب!


اليوم لدينا أخبار سارة لعشاق تشكيلة Galaxy Fan Edition من شركة سامسونج إذ يُقال أن شركة التكنولوجيا الكورية العملاقة تراجعت عن قرارها حول إلغاء هاتف جالكسي S22 FE وبدأت بالفعل بالعمل على هاتف مرة أخرى من أجل إطلاقه خلال وقت قريب.

قد يتم إطلاق هاتف جالكسي S22 FE بمعالج Exynos 2300 وخلال وقت قريب!

ذكرت العديد من المصادر أن الهاتف قد يأتي بمعالج Exynos 2300 الذي كان من المفترض أن يتم تجهيز هواتف سلسلة جالكسي S23 الموجهة لمناطق أوروبا وآسيا وأفريقيا بواسطته.

ولكن السبب الذي دفع سامسونج في اتحاذ قرارها بعدم إطلاق هاتف جالكسي S22 FE يعود حقيقته إلى النقص في الرقائق. ولكن بما أن هواتف جالكسي S23 سيتم إطلاقها على مستوى العالم بواسطة معالج Snapdragon 8 Gen 2 فسيكون لدى سامسونج مخزون وفير من معالج Exynos 2300 المطور ذاتياً لاستخدامه مع هاتفها متوسطة المدى جالكسي S22 FE.

وليس ذلك فقط، بل من الممكن أن نرى تابلت جالكسي تاب S8 FE بنفس المعالج خلال هذا العام. هذه معلومات رائعة إذا أردت رأيي الشخصي لأنها من الناحية الأولى تؤكد صحة الأخبار المتداولة بشأن استخدام سامسونج معالج Snapdragon 8 Gen 2 مع جميع نماذج جالكسي S23 وعلى مستوى العالم، ومن الناحية الأخرى فهي تمنحنا بصيص من الأمل من أجل رؤية هاتف جالكسي S22 FE مرة أخرى.

من المفترض أن يقدم معالج Exynos 2300 على هاتف جالكسي S22 FE أداء مذهل موازي تقريباً لنفس أداء معالج SD 8 Gen 2 ولكنه لن يكون بنفس كفاءته في استهلاك الطاقة والتبديد الحراري.

ومع ذلك، من الرائع رؤيته على هاتف متوسط المدى لشركة سامسونج. ربما الجانب السلبي الوحيد في استخدام هذا المعالج قد يظهر على سعر البيع النهائي، مما يعني أنه قد يتم إطلاق الهاتف بسعر أعلى من سلفه السابق.

ولكن حتى وإن لم تستخدم سامسونج معالج Exynos 2300 مع هاتف جالكسي S22 FE، فلا يزال بإمكانها الاستعانة بمعالج كوالكم الرائد Snapdragon 8+ Gen 1 SoC.

هذه هي بداية الشائعات المتداولة حول الهاتف حتى الآن. للأسف لا يوجد أي تفاصيل إضافية حول مواصفات الهاتف الأخرى ولا يوجد أي أثر لتسريبات تستعرض مظهر وتصميم الهاتف المحتمل.

فقط كانت هناك بعض التسريبات التي تشير إلى أن الهاتف قد يأتي بكاميرا خلفية تمتاز بمستشعر رئيسي بدقة 108 ميجابكسل، وهي بالتأكيد ستكون ترقية مثالية لهواة التصوير.

نحن نعرف بالفعل أن سامسونج قررت إلغاء هاتف جالكسي A74 هذا العام، لينضم إلى أشقائه السابقين جالكسي A9x وجالكسي A8x ولكن مع غياب هاتف جالكسي A74 سيكون هناك فجوة ملحوظة بين كل من جالكسي S22 الطراز الأساسي وهاتف جالكسي A54 للفئة المتوسطة. ربما تتمكن سامسونج من سد هذه الفجوة بواسطة هاتف جالكسي S22 FE وقد يكون هذا هو السبب المنطقي الذي دفع الشركة لإعادة التفكير في إطلاقه من جديد حتى وإن كانت هناك مشكلة في نقص الرقائق.





المصدر