لماذا متصفح سفاري هو الأفضل على الايفون والايباد؟


على متجر الآب ستور هناك العديد من متصفحات الإنترنت المتاحة للاستخدام ومنها متصفحات شهيرة مثل جوجل كروم وفايرفوكس ومايكروسوفت إيدج وغيرهم الكثير. رغم ذلك، يظل متصفح ابل الافتراض سفاري Safari هو المتصفح الأنسب لأي مستخدم على أجهزة ابل سواء الايفون أو الايباد أو ماك.

لماذا متصفح سفاري هو الأفضل على الايفون والايباد؟

المتصفحات الخارجية .. علامة استفهام!

متصفح الإنترنت من التطبيقات التي لا غني عنها في الجهاز، فهي نافذتك على عالم الإنترنت خارج مواقع التواصل الاجتماعي.

عادةً ما نستخدم متصفحات الإنترنت في البحث عن الأمور التي تهمنا، كما أن المتصفحات تجمع عنا الكثير من البيانات ولا تمنع المواقع المختلفة التي تزورها من تسجيل بصماتك وتتبعك. هذه البيانات مهمة للغاية، وقد تخرق خصوصيتك وتستخدم ضدك للأغراض الإعلانية.

جوجل ومايكروسوفت مثلاً لديهم خدمات إعلانية مرتبطة ارتباطاً مباشراً بهم، ويعتمد جزء كبير من أعمال هذه الخدمات الإعلانية على البيانات التي توفرها المتصفحات الخاصة بهم لأجل ذلك لا يتم منع ملفات الكوكيز من تتبع المستخدم.

حتى المتصفحات المستقلة مثل فايرفوكس تتلقى الدعم الأكبر من جوجل كون محرك بحثها هو محرك البحث الافتراضي في المتصفح لذا تشارك جوجل شركة موزيلا المطورة له بعض الأرباح كل عام، ويمثل ذلك الجزء الأكبر من تمويل المتصفح، وهذه العلاقة محل تساؤل.

متصفح سفاري .. الأمر مختلف مع ابل

ابل بالأساس شركة تقنية لديها منتجات تبيعها في الأسواق وتحصد منها الأرباح ولديها أيضاً بعض الخدمات المدفوعة، لذا فإن نموذج عملها لا يعتمد بالأساس على إعلانات الإنترنت مثل جوجل.

لأجل هذا يمكن أن يكون اهتمام ابل بالخصوصية والأمان في أجهزتها التي تبيعها للمستهلك أمراً منطقياً ومفهوماً، ومثل ذلك ينطبق على متصفحها سفاري.

الخواص الأمنية في متصفح سفاري

ربما سابقاً قد لا يكون متصفح سفاري هو المتصفح الأفضل المتوافق مع كافة معايير الإنترنت، لكنه مؤخراً خلال السنوات الأخيرة شهد العديد من التطور على مستوى الأداء والواجهة وأيضاً المزايا الأمنية.

في متصفح سفاري هناك خاصية منع التتبع Intelligent Tracking Protection منذ عام 2017 وهي تمنع المواقع من تتبعك والتوصل إلى الـ IP الخاص بجهازك، كما يعطي تقريراً مفصلاً حول ذلك يُعرف بتقرير الخصوصية.

هناك أيضاً مدير لكلمات المرور في المتصفح مع خاصية فحص كلمات المرور وتنبيه المستخدم إذا كانت كلمة المرور قد تم تسريبها على الإنترنت في عمليات الاختراق.

كذلك توجد خاصية التصفح الخفي التي تتيح لك زيارة المواقع بدون تسجيل أي بيانات.

متصفح سفاري يتم تحديثه بصورة دورية لأغراض أمنية ولأجل تحسين تجربة الأداء، وفي كل عام هناك تحديث كبير مع تحديث النظام السنوي كما هو الحال في تحديث iOS 16 الأخير.

كل ما سبق هي الأسباب التي تجعل سفاري أفضل متصفح على الايفون والايباد وماك. لا يتوفر متصفح سفاري على أي أجهزة أخرى بخلاف أجهزة ابل.



المصدر