لماذا يود مستخدمو الأندرويد الانتقال إلى الايفون؟


هناك نسبة لا بأس بها من مستخدمي الأندرويد يودون الانتقال إلى هواتف الايفون وفقاً لدراسة جديدة منشورة. فما الأسباب والدوافع التي تقع وراء ذلك؟ هذا ما نحاول فهمه والإجابة عليه في ضوء دراسة أخيرة.

لماذا يود مستخدمو الأندرويد الانتقال إلى الايفون؟

تشهد هواتف الايفون نمواً ملحوظاً خلال السنوات الأخيرة لكن النسبة الأكبر من الحصة السوقية تذهب إلى الأندرويد الذي يحتل نحو 70% من سوق الهواتف الذكية.

الملاحظ أيضاً أن هناك تباين ملحوظ بين تفضيلات الأسواق المختلفة، في قارة أفريقيا مثلاً تحول الأسعار المرتفعة للايفون دون اقتنائه بينما في قارتي أمريكا الشمالية وأستراليا تصل تزيد نسبة هواتف الايفون عن 50% من السوق.

لماذا التحول من الأندرويد إلى الايفون؟

شركة Beyond Identity الأمنية أجرت دراسة على ما يزيد من 1000 شخص داخل الولايات المتحدة الأمريكية. وقد أظهرت تلك الدراسة أن نحو 25% من مستخدمي هواتف الأندرويد حالياً يودون شراء هواتف ايفون والتغيير إليها.

نحو نصف أولئك المستخدمين الذين يودون التحول إلى الايفون يعتقدون أن نظام iOS على هواتف الايفون أكثر أماناً مقارنةً بنظام الأندرويد.

صحيح أن نظام الأندرويد يتبين به بعض الثغرات بين الحين والآخر لكن ذلك لا يعني بالضرورة حصانة نظام iOS فهو الآخر لا يخلو من ثغرات يتم اكتشافها واستغلالها بصورة دورية.

الدراسة أشارت أيضاً إلى قناعة مستخدمي هواتف الايفون بحصانة أجهزتهم الأمنية استناداً إلى يعض الأمور مثل وجود خاصية التعرف على الوجه Face ID وخاصية مراقبة الموقع الجغرافي والأذونات وغير ذلك.

هذه هي مجرد انطباعات وقناعات لدى المستخدمين تكونت لديهم عبر خليط من الوقت والدعايا والتجارب الشخصية، وهذه أمور ليست دقيقة من الناحية العلمية لكنها كافية لإعطائنا انطباعاً حول سلوك المستهلكين عند المفاضلة بين الأندرويد و الايفون.

جدير بالذكر أيضاً أن لدينا تطبيق لانشر يوفر بعض عناصر واجهة نظام iOS 16 على الأندرويد، تخطى عدد تحميلاته حاجز الـ 50 مليون عملية تحميل بين مستخدمي الأندرويد. التطبيقات من هذا النوع لها شعبية كبيرة، وهو ما يعطينا فكرة أخرى عن الرغبة في التحول إلى الايفون وهو الذكل الجمالي لنظام التشغيل iOS.



المصدر