ما أهمية تطبيقات التداول؟ – اخبار التطبيقات والتقنية


أصبحت تطبيقات الهاتف تمثل الراحة والسرعة لمعظم المستخدمين، فلا أحد يحب تعقيد الدخول على الموقع من خلال الكمبيوتر او شاشة الموبايل المصغرة. ومع إنتشار وإكتساح عالم التداول أصبح الناس من مختلفي الثقافات يتحولون بشكل كبير الى مستثمرين. وأصبح الشكل النمطي للمستثمر هو من يتابع الأسهم عبر الشاشات وليس عبر السندات والأوراق المالية كما كان في الماضي.

ما أهمية تطبيقات التداول؟

ونظراً لأن الجميع يمتلكون هواتف ذكية، وأنتشار الأنترنت في جميع انحاء العالم. أصبحت تطبيقات التداول تشهد رواجاً كبيراً نظراً لسهولة إستخدامها والوصول إليها في اي وقت والتحكم بها. وسوف نناقش في هذه المقالة أهمية تطبيقات التداول، تابع لتعرف!

مميزات تطبيقات التداول:

 إذا قمت بمقارنة تكاليف التداول عبر تطبيقات التداول او التداول عبر وسيط أوراق مالية تقليدي، سوف تعرف الفرق بحق! رسوم التداول والسمسرة بأسلوب التداول القديم أعلى بكثير جداً من رسوم منصات التداول الإلكترونية الحديثة.

يعد فتح حساب تداول عبر الإنترنت عملية سهلة للغاية وخالية من المتاعب باستخدام تطبيقات التداول على الهاتف المحمول. فقط تحتاج الى اتصال إنترنت والهاتف المحمول فقط، وستتمكن من إنشاء حساب وكذلك الاحتفاظ بعلامات تبويب لاستثماراتك على راحتك. تساعد تطبيقات التداول عبر الإنترنت أيضًا في توفير الوقت وتسمح لك بتنفيذ أنشطة التداول الخاصة بك أثناء التنقل والتجول.

  • الاحتفاظ بعلامات التبويب:

تم تصميم معظم تطبيقات التداول عبر الإنترنت لعرض جميع استثماراتك وأدائها في واجهة واحدة. علاوة على ذلك، يمكنك شراء وبيع أسهمك في أي وقت تريده على راحتك، مع تقييم أرباحك أو خسائرك أيضاً.

بالإضافة إلى رسوم الوسيط المخفضة، يقتصر التفاعل مع الوسطاء أيضاً على تطبيق التداول. يمكن للمستثمرين الاختيار من بين مجموعة متنوعة من اقتراحات المحفظة المقدمة في التطبيق بناءً على البحث الدقيق الذي أجرته شركة الوساطة التي تقدم التطبيق.

  •  معاملات أسرع:

لا يقتصر الأمر على تقديم أوامر شراء وبيع الأسهم بسرعة على تطبيقات التداول، بل يتم أيضًا الدفع والتحصيل لمثل هذه المعاملات سريعاً. تقدم هذه التطبيقات طرقاً مختلفة للدفع عبر الإنترنت تسهل التحويل شبه الفوري للأموال بين الحسابات.

من خلال القدرة على التداول في متناول يدك، يمكنك الشراء أو البيع دون الحاجة إلى الاعتماد على توفر الوسيط الخاص بك. يمكن للمستثمرين إجراء صفقات على الفور ومراجعة جميع خياراتهم ومراقبة استثماراتهم بأنفسهم، دون انتظار وسيط ليخبرهم بأفضل ملاذ لهم. نظراً لأن المستثمرين يمكنهم اتخاذ القرارات دون تدخل خارجي ، فإنهم يكتسبون المزيد من السيطرة على استثماراتهم.

من خلال اتباع نهج عملي أكثر لاستثماراتك، يعد هذا تطبيقاً لتعلم سوق الأوراق المالية. تحيث يمكنك اتخاذ قرارات حاسمة بنفسك دون التوجيه المستمر من الوسيط، مما يجعلك على دراية بأموالك ومفاصل عالم الاستثمار. بالنسبة للمستثمرين الناشئين، يمكن أن يكون هذا مساراً مفيداً للتعلم الذاتي.

منصات التداول

منصة التداول هي نظام برمجي يستخدم لتداول الأوراق المالية. يسمح للمستثمرين بفتح وإغلاق وإدارة مراكز البورصة عبر الإنترنت من خلال وسيط مالي.

غالبًا ما يتم تقديم منصات التداول عبر الإنترنت من قبل الوسطاء إما مجانًا أو بخصم مقابل الاحتفاظ بحساب ممول و / أو إجراء عدد محدد من الصفقات شهريًا. تقدم أفضل منصات التداول مزيجًا من الميزات القوية والرسوم المنخفضة.

الملخص

يمنح التداول من خلال تطبيق الهاتف المستثمرين الثقة للمغامرة في سوق الأوراق المالية دون متابعة مستمرة. إنه يمنحهم إحساساً بالتحكم والقدرة على استكشاف الخيارات التي تناسبهم تمامًا في وقتهم. كما تمنح تطبيقات التداول الأحساس بالمرح والمتعة اثناء التداول وهو ما يعشقة المستثمرون.



المصدر