متى نرى محرك بحث ابل لمنافسة جوجل؟


لا تفتأ ابل كل حين وآخر تفاجئنا بمنتج أو خدمة جديدة، وقد تطرق مجالاً جديداً لم تطأه من قبل وهو مجال محركات البحث عبر الإنترنت، إذ تشير آخر التقارير إلى أن ابل تعمل على محرك بحث خاص بها.

متى نرى محرك بحث ابل لمنافسة جوجل؟

في ظل مساعي ابل لتطوير محرك بحث خاص بها قامت بالاستحواذ على شركة ناشئة عام 2018 أسسها بعض من مهندسي جوجل وتسمى Laserlike وهي شركة تعمل في مجال البحث في الأخبار اعتماداً على الذكاء الاصطناعي.

تولى سرينيفاسان فينكاتاشاري، أحد مؤسسي شركة Laserlike، منصب مدير فريق البحث في شركة ابل، حيث قاد 200 موظف على الأقل، وهذا الفريق مسؤول عن تطوير ميزات لأشياء مثل خاصية البحث Spotlight واقتراحات سيري ، بالإضافة إلى الإجابات من المساعد الصوتي Siri نفسه.

لأسباب غير معلومة، يعود سرينيفاسان مرة أخرى إلى جوجل ومعه بعض المهندسين الذين كان قد استقطبهم لآبل من جوجل في وقت سابق.

في الفترة التي قضاها سرينيفاسان في ابل، كان يعمل ضمن الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة في ابل تحت مديرين آخرين سبق لهم العمل في جوجل، هذا بجانب إدارة فريق البحث في ابل وزيادة حجمه والمهام الموكلة إليه.

لا تزال هناك سنوات أمام ابل

بحسب تقرير موقع Information Today نقلاً عن أحد المهندسين الذين عملوا ضمن فريق البحث، فإن ابل أمامها على الأقل أربع سنوات قبل إطلاق محرك بحث يُحتمل أن ينافس جوجل.

وأضاف أيضاً أن ابل تحتاج إلى المزيد من الجهود في هذا المجال، بجانب أمور أخرى مثل زيادة حجم الميزانية المخصصة لفريق البحث.

ما قد يشجع ابل على المضي قدماً في هذا الأمر، هو رغبتها في استغلال قاعدة مستخدمي أجهزتها المهولة لصالح محرك بحث عبر الإنترنت من تطويرها.

حالياً محرك بحث جوجل هو محرك البحث الافتراضي على الايفون والايباد وكافة أجهزة ابل، وتشير التقديرات إلى أن جوجل تدفع لآبل سنوياً نحو 18 إلى 20 مليار دولار أمريكي مقابل ذلك.



المصدر