منتج جديد غامض لآبل عثر عليه في ملفات FCC يعمل بنظام iOS


في كل مرة تصنع فيها شركة منتجًا باستخدام تردد لاسلكي مثل Bluetooth أو Wi-Fi، يجب أن تتم الموافقة عليه من قبل الهيئات التنظيمية مثل لجنة الاتصالات الفيدرالية FCC. ومن المثير للاهتمام، أن ملفات FCC الجديدة هذا الأسبوع تكشف عن “محول شبكة Network Adapter” وهو جهاز جديد غامض تابع لشركة آبل والغريب أنه يعمل بنظام iOS. فهل نحن بصدد جهاز جديد يضاف إلى بيئة آبل وداخل حديقتها المسورة؟


على الرغم من أن الاقتراحات تشير إلى أنه قد يكون خليفة لجهاز AirPort، تم إصدار الجيل السادس من AirPort Extreme في عام 2013، ولكن تم إيقاف AirPort رسميًا في عام 2018، وقد يكون منتج شبكة آخر غير معلن لاستخدام المستهلك، وهذا مستبعد.

اسم الكود هو “A2657″، ويتم وصف المنتج ببساطة على أنه “محول شبكة Network Adapter”. وفقًا للوثائق التي تمت مشاركتها من قبل لجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC)، وأرسلت آبل عينة من هذا الجهاز إلى الوكالة في 22 يناير 2022. على الرغم من عدم وجود صور لهذا المحول، فإن المستندات تصف تفاصيل مكوناته الداخلية.


أهم مميزات محول الشبكة الغامض الخاص بآبل

◉ يحتوي محول الشبكة الغامض من آبل على منافذ Gigabit Ethernet و Wi-Fi و Bluetooth وهوائيات NFC بالإضافة إلى منفذ USB-C.

◉ تظهر ملفات FCC أن الجهاز يتميز بسعة تخزين داخلية تبلغ 32 جيجابايت و 1.5 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي.

◉ يحتوي الإصدار الثاني من نفس المنتج على منفذ Lightning بدلاً من USB-C وذاكرة وصول عشوائي (RAM) بسعة 1 جيجابايت فقط.

◉ يبدو أن الجهاز يفتقر إلى دعم معيار الشبكات اللاسلكية 802.11ac. المعروف أيضًا باسم Wi-Fi 5، وتم الإعلان عنه في عام 2014 وتم استبداله لاحقاً بشبكة Wi-Fi 6، والتي يتم دعمها بالفعل في أجهزة الآي-فون والآي-باد وأجهزة ماك بوك الأحدث.

◉ يستخدم الجهاز نطاق Wi-Fi 2.4 جيجا هرتز فقط، بينما تدعم معظم أجهزة التوجيه التجارية الحديثة وأجهزة آبل كلا من النطاقين 2.4 جيجا هرتز و 5 جيجا هرتز، وعادةً ما يقدم الطيف 5 جيجا هرتز أفضل أداء. على سبيل المثال، تعمل أجهزة AirPort Extreme الجيل السادس على نطاقي الراديو 2.4 جيجا هرتز و 5 جيجا هرتز.

◉ يتلقى الجهاز طاقته من خلال منفذ USB-A أثناء الاستخدام العادي. وقامت آبل باستبدال USB-A باتصال USB-C على جميع أجهزة ماك بوك وآي-ماك، وفكرة أنها ستطلق جهازًا للمستهلك بمنفذ قديم كموصل أساسي هي فكرة غير واقعية بالمرة.

◉ واستنادًا إلى الملفات، يعمل المحول بالبرنامج الثابت تحت اسم “19F47″، وهو إصدار داخلي مبكر من iOS 15.5. مع وضع ذلك في الاعتبار، نفترض أن المحول يعمل على أساس شريحة آبل سيليكون Silicon، تمامًا مثل شاشة استوديو الخاصة بآبل.

وبصرف النظر عن حقيقة أن لجنة الاتصالات الفيدرالية قد اختبرت الملحق الجديد المتصل بجهاز ماك بوك برو و آي-ماك، فإن المزيد من التفاصيل حول هذا المنتج غير واضحة حيث طالبت آبل بعدم إفشاء أي شيء حتى نوفمبر 2022.


بالطبع، قد يعني هذا أن محول الشبكة الذي نحن بصدده لن يرى النور على الإطلاق، على الأقل بالنسبة للمستهلكين العاديين. ومن المعروف أن لدى آبل عدة أجهزة مسجلة لدى لجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) مخصصة للأغراض الداخلية فقط، مثل الأدوات التي يستخدمها الفنيون لإصلاح أجهزة الآي-فون وماك. وقد يكون هذا المحول منتجًا جديدًا سيتم طرحه والإعلان عنه في مؤتمر الآي-فون القادم، فقد يكون بديلاً لحهاز AirPort.

هل ترى أن آبل ستقدم مثل هكذا منتج للمستخدم العادي وأننا سنراه في مؤتمر الكشف عن آي-فون 14؟ أخبرنا في التعليقات.

المصدر:

9to5mac

مقالات ذات صلة



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون