منظمة GSMA تقرر حظر الشركات الروسية من التواجد في مؤتمر MWC!


مما لا شك فيه سيكون للغزو الروسي لأوكرانيا تداعيات سلبية على قطاع التكنولوجيا. وبالفعل، الخطوة الأولى التي اتخذتها منظمة GSMA في إسبانيا هي حظر جميع الشركات الروسية من حضور المؤتمر العالمي للجوال MWC 2022 المنعقد في مدينة برشلونة بدءًا من يوم 28 فبراير والمقرر أن يستمر حتى يوم 3 مارس.

منظمة GSMA تقرر حظر الشركات الروسية من التواجد في مؤتمر MWC!

في الواقع، لم تحدد منظمة الاتصالات في إسبانيا أسماء الشركات التي تم منعها من الحضور في المؤتمر السنوي للجوال. ولكن قال الرئيس التنفيذي لمنظمة GSMA في كلمة له أنه لا توجد أي خطط أو نوايا لتأجيل الحدث هذا العام وقد قال لجريدة رويترز أنهم على اتم الاستعداد لإقامة الحدث مع الأخذ بالاعتبار الأوضاع الراهنة التي تمر بها البلاد بها في ظل جائحة كورونا.

وعلى موقع منظمة GSMA الإلكتروني تم التأكيد على أن المنظمة تحترم سياسة العقوبات الجديدة المفروضة على روسيا، وفي غضون ذلك أكدت اللجنة على حرمان العديد من الشركات الروسية من حضور المؤتمر السنوي للجوال ولكن لم يتم ذكر أي أسماء.

وقال الرئيس التنفيذي: “نحن على دراية كاملة بسياسة العقوبات الدولية التي فُرضت على روسيا وسنحترمها وسنمنع جميع الشركات الروسية من حضور الحدث هذا العام.

MWC اختصارًا لعبارة Mobile World Congress هو عبارة عن معرض سنوي للجوال والذي تنظمه لجنية الاتصالات GSMA في إسبانيا والمخصص لقطاع صناعة أجهزة الاتصالات والتكنولوجيا المتنقلة.

يقام الحدث سنوياً في مدينة كتالونيا ببرشلونة خلال نهاية شهر فبراير وحتى مطلع شهر مارس. يحضر هذا المعرض سنوياً ما يقرب من 100.000 زائر وتتواجد خلاله العديد من الشركات التقنية الرائدة في عالم الصناعة.

يكون بإمكان الشركات شراء مساحات أرضية بالمعرض من أجل عرض منتجاتهم الحديثة، ولكن سيؤثر الحظر الذي تم فرضه على روسيا بعدم حضور أي علامات تجارية تحمل الجنسية الروسية هذا العام.

بدأ مؤتمر MWC 2022 هذا العام يوم 28 فبراير وسيستمر المعرض حتى يوم 3 مارس. وفي الحقيقة، لا نتوقع ظهور الكثير من الهواتف الذكية خلال المؤتمر، ولكن من المحتمل أن نرى بعض هواتف الفئة المتوسطة لبعض العلامات التجارية الرائدة.



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون