نصائح مهمة حتى لا يتعرض هاتفك للاحتراق والتسبب في كوارث


رغم أن الآيفون نادر جداً أن يحترق بسبب مشاكل البطارية، في النهاية هو ليس سامسونج 🙂 لكن سمعنا وشاهدنا قصصًا عن اشتعال النيران في أجهزة الآي-فون بشكل غير متوقع، نعلم أن هذا نادر الحدوث، لكن لا مانع من أخذ الحيطة والحذر حتى لا نتعرض لمثل هذه الحوادث. فقبل بضع سنوات، تعرض راكب أمواج أسترالي لمثل هذا النوع من الحوادث، فقد احترق الآي-فون الخاص به آي-فون 7 بعد تركه في سيارته، وأدى ذلك إلى اشتعال النيران في السيارة. وفي الآونة الأخيرة، اشتعلت النيران في آي-فون أثناء إصلاحه. وغالبًا ما يكون المتهم الأول هو البطارية. لكن هناك خمسة يمكنك تقلل من مخاطر تعرض الآي-فون الخاص بك للاحتراق.


لا تستخدم شاحن أو كابل غير موثوق

لا تستخدم شاحنًا رخيصًا أو كابل شحن رخيص. قم بشراء شاحن أو كابل عالي الجودة ويفضل أن يكون من آبل نفسها أو شركة موثوقة مثل Belkin أو Anker أو غيرهما. لأن تصنيع الأسلاك والشواحن المقلدة لا تكون بنفس جودة المواد ومعايير السلامة المعتمدة من الشركات الأصلية. وتكون أكثر عرضة للتلف أو السخونة الزائدة أو قد تحدث مشاكل كهربائية قد تؤدي إلى نشوب حريق.

راجع هذا المقال “كيف تتعرف على الوصلات الغير أصلية؟


اشحن هاتفك على سطح آمن

اشتعلت النيران في أكثر من آي-فون أثناء قيام مالكه بشحنه في سريره. والأمر السيئ، قد يسخن الهاتف بدرجة كبيرة بسبب البطانيات أو الوسائد وقد يساعد ذلك على اشتعال النيران التي ستجد بيئة خصبة للتوسع وتنتشر في أرجاء المكان. فعائلة من ويلز لم تكن محظوظة، حيث كانت ابنتهم كثيرا ما تشحن الهاتف طوال الليل في السرير، وعندما ارتفعت درجة حرارته واشتعلت فيه النيران، أحرق المنزل بأكمله. نسأل الله ان يسلمكم من كل سوء.


تحقق من صحة البطارية

يجب عليك التحقق بشكل دوري من صحة البطارية للتأكد من أنها تعمل بشكل صحيح. انتقل إلى الإعدادات > البطارية > صحة البطارية للتحقق من سعة البطارية، وقم بتشغيل خاصية الشحن المحسن للبطارية، فهذا يقلل كثيراً من تلف البطارية السريع. فكلما انخفضت سعة البطارية، كلما كثرت مشاكلها، وزاد احتمال انتفاخها وفشلها. سيؤدي استبدال البطارية إلى تقليل مخاطر اشتعال النيران فيها، هذا غير عمرها الطويل فلن تضطر إلى شحنها ليل نهار.


تجنب الحرارة الزائدة أو أشعة الشمس المباشرة

صممت آبل الآي-فون ليتم إيقاف تشغيله تلقائياً عند ارتفاع درجة حرارته لسبب وجيه. تحمي هذه الميزة البطارية والمكونات الحساسة من التلف الناتج عن الحرارة. بالإضافة إلى ذلك، فإنها تمنع أيضًا حدوث حريق.

لكن لا تعتمد فقط على هذه الميزة الآمنة، فلا تترك هاتفك في سيارتك خلال فصل الصيف، واحتفظ بهاتفك في الظل واستخدمه فقط في نطاق درجة الحرارة الموصى به من آبل والتي تتراوح بين 32 درجة و 95 درجة فهرنهايت.


تحقق من البطاريات المنتفخة أو المسربة

تشكل البطاريات المنتفخة أو التي تستنزف الشحن وتسرب شحنها بسرعة خطرًا كبيرًا. فإذا ثقبت هذه البطارية المنتفخة فقد تنفجر على الفور، لذلك إذا وجدت الشاشة قد ارتفعت، فقم بالذهاب إلى مركز صيانة موثوق لتغييرها فوراً ولا تعبث بها، وإذا كنت ستخزن هاتفك لأنك لا تستخدمه فقم بفصل البطارية أو استخدامه وإعادة شحنه على الأقل مرة كل شهر.

هل تعرف أحداً واجه مثل تلك المشكلات مع هاتفه؟ وماذا فعل للتغلب على ذلك؟ أخبرنا في التعليقات.

المصدر:

idropnews

مقالات ذات صلة



المصدر

عبدالله المطيري
كاتب في قسم التطبيقات في موقع اراود - مهتم في تطبيقات الاندروين والايفون